طباعة الصفحة
إضافة تعليق
إرسال الخبر

الخوداني يكشف تفاصيل جريمة اختطاف وقتل الحوثيين لناشطة مؤتمرية في إب

2018-01-19T21:20:19.0000000+03:00 أخر تحديث للصفحة في
براقش نت - أكد قيادي مؤتمري بارز صحة روايات تحدثت عن اغتصاب الحوثيين لناشطة مؤتمرية وقتلها.

وقال "كامل الخوذاني" ان ماتحدثت عنه وسائل إعلام محلية ومواقع تواصل اجتماعية في اليمن حول اغتصاب الحوثيين للناشطة أمل القليصي صحيح وحقيقي .

وأضاف قائلا :" #أمل_القليصي ناشطة مؤتمريه بمحافظة إب استدعتها جماعة كهنوت مران عصابة الحوثيين إلى مقرهم الأمني بالمحافظة للأستجواب اعتدوا عليها ثم قتلوها ومثلوا بجثتها ورموها على قارعة الطريق ..

ليست قصة من نسج الخيال لتشويه جماعة هي أساسا مشوهة أخلاقيا وفكريا ودينيا وسياسيا بل هي حقيقة لا غرابة فيها رغم خروجها عن مألوف ما تربى ونشأ عليه اليمنيون كون فاعلها يتغذى ويقتات بالقتل والنهب وانتهاك الحرمات وهتك الأعراض..

قد يختلقون القصص والروايات ويدفنون الملايين للبعض من اجل روايتها في محاولة لتزييف الحقيقة التي تشهدها وشهدتها محافظة كاملة لكنهم لن يستطيعوا أبدا إقناع الناس بأنهم عصابة انتهكت كل الحرمات والقيم والأخلاق والتعاليم الدينية والمفاهيم الإنسانية عصابة تحترف القتل والاغتصاب والسرق والنهب وهتك الأعراض عصابة لا يمكن تقبلها أو التعايش منها ..سرطان إما إن يضع كل اليمنيون أياديهم بأيادي بعض للقضاء عليه واجتثاثه واستئصاله نهائيا والا اجتثهم جميعا دون استثناء..

للاشتراك في قناة براقش نت على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط

https://t.me/barakishtelegram

تعليقات القراء

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي براقش نت وإنما تعبر عن رأي أصحابها

نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح و ألفاظ نابية

الورافي

الحديدة


ملاحظات : نقول للخوداني هذه الجريمة واحدة من الجرائم التي كنتم ترتكبونها معا ،عندما كنتم متحالفين وتلبسون سروالا واحد ،وقد بحت الأصوات ولم تلق مجيب ،بالنسبة لي كنت أبريء الحوثيين من هكذا جرائم ،كونهم مسيرة قرآنية، وكان الكل يلصق كل عمل دنيء بالحوثيين ،وبدورهم يسكتون ولا ينفون لحسابات سخيفة،ومع تواصل الجرائم البشعة لا يوجد إلا غريم واحد ،لكن الخوداني شهادته غير مقبولة باعتباره صار خصما ، كما أنه من العيب ذكر إسم الضحية صونا للكرامة ، ثم أن الطب الشرعي هو الذي يقرر وليس الخوداني

1

تعليقك على الموضوع

الإسم:
البريد الإلكتروني:
العنوان:
التعليق:
جميع الحقوق محفوظة لبراقش.نت ©2009-2018