طباعة الصفحة
إضافة تعليق
إرسال الخبر

الشرعية تدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى شرقي صنعاء

2017-11-19T12:04:01.0000000+03:00 أخر تحديث للصفحة في
براقش  نت – البيان : في مؤشّر على قرب الحسم واندحار مشروع الانقلاب، أرسلت قوات الشرعية تعزيزات عسكرية جديدة إلى شرقي صنعاء للسيطرة على مدخلها الشرقي وواصل الجيش اليمني تقدمه نحو مديرية أرحب بمحافظة صنعاء والمطلة على مطار العاصمة فيما استمرت المواجهات في نقيل بن غيلان المؤدي إلى بوابة العاصمة من جهة بني حشيش.

ودفعت الشرعية بتعزيزات عسكرية جديدة تضم الآلاف من المقاتلين إلى شرقي صنعاء، استعداداً للسيطرة على المدخل الشرقي للمدينة.

ووفقاً لمصادر أمنية فإن ضباطاً من التحالف العربي يشاركون في وضع ترتيبات الهجوم الكبير الذي سيشكل أول تقدم فعلي لهذه القوات في الجبهة منذ ما يزيد على عام، إذ تخطط قوات الشرعية للسيطرة على منطقة نقيل بن غيلان التي تعد أصعب المناطق قبل الوصول إلى مشارف العاصمة.

وذكرت المصادر أن التعزيزات العسكرية تضم مدفعية ثقيلة وعربات مدرعة على أن يتولى طيران التحالف مهمة توفير الغطاء الجوي للهجوم.

وذكرت مصادر عسكرية لـ«البيان» أن قوات الجيش الوطني بدأت هجوماً واسعاً بغرض السيطرة على السلسلة الجبلية التي تفصل مواقع الجيش عن مدخل صنعاء من اتجاه مديرية بني حشيش واُخرى عبد مديرية أرحب المطلة على مطار صنعاء الدولي فيما بدأ الانقلابيون حملة اعتقالات ومطاردات لأبناء المديرية بتهمة التعاون مع الجيش الوطني.

للاشتراك في قناة براقش نت على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط

https://t.me/barakishtelegram

تعليقك على الموضوع

الإسم:
البريد الإلكتروني:
العنوان:
التعليق:
جميع الحقوق محفوظة لبراقش.نت ©2009-2017